الملتقى الفلسطيني

فلســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــطين
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الا رســــول اللـــــــه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو البراء
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 127
العمر : 31
البلد : فلسطين
العمل/الترفيه : فلسطيني
المزاج : فلسطيني
تاريخ التسجيل : 14/01/2008

مُساهمةموضوع: الا رســــول اللـــــــه   الإثنين فبراير 18, 2008 8:01 pm

إخواني وأخواتي الكرام برغم عظم ما قام به تجار البقر من سخرية

واستهزاء بخير البشر وما سبقهم به أهل ملتهم من إهانة لكتاب الله

سبحانه ودستور حياتنا إلا ان هذه الضربات أدت الى استيقاظ المارد

الإسلامي النائم والقلوب الغافلة اللاهية واصبح الجميع صغارا وكبارا

يردد في مشارق الأرض ومغاربها " إلا رسول الله " و كأن لسان حال

الجميع يقول :

ان هجماتكم ما زادتنا إلا حبا في نبينا صلى الله عليه وسلم ..
لذلك نصره لنبينا صلى الله عليه وسلم يجب أن نسخر أقلامنا في
الدفاع عنه وإبراز جميع نواحي شخصيته الفذة وحقيقة دوره في
بناء هذه الأمة المحمدية وهنا
سنتعرف على جوانب من حياة نبينا صلى الله عليه وسلم نصرة
للحبيب من عباد الصليب ..

لقد كان صلى الله عليه وسلم خيار من خيار ، فلقد اصطفى اللـه
سبحانه من البشرية الأنبياء واصطفى من الأنبياء الرسل واصطفى
من الرسل أولى العزم واصطفى من أولى العزم محمد صلى الله عليه
وسلم وفضله على جميع خلقه ، فهو أفضل الخلق منزلة وأرفع الناس
ذكرا في الدنيا والآخرة ، وأكثر الأنبياء أتباعا يوم القيامة .
ولقد كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقا وخُلقا وألينهم كفا ،
وأطيبهم ريحا ، وأكملهم عقلا ، وأحسنهم عشرة ، وأعلمهم بالله وأشدهم
له خشية ، وأشجع الناس ، وأكرم الناس ، وأحسنهم قضاء ، وأسمحهم
معاملة ، وأكثرهم اجتهادا في طاعة ربه ، وأصبرهم وأقواهم تحملا ،
وأشدهم حياء ..
لا ينتقم لنفسه ، ولا يغضب لها ، ولكنه إذا انتهكت حرمات الله ، فإنه
ينتقم لله تعالى ، وإذا غضب الله لم يقم لغضبه أحد ..
والقوي والضعيف ، والقريب والبعيد ، والشريف وغيره عنده في الحق
سواء ..
ما عاب طعاما قطا إن اشتهاه أكله ، وإن لم يشتهه تركه ، ويأكل من الطعام
المباح ما تيسر ولا يتكلف في ذلك ..
يقبل الهدية ويكافئ عليها ، ويخصف نعليه ويرقع ثوبه , ويخدم في مهنة
أهله , ويحلِب شاته , ويخدِم نفسه ..
كان أشد الناس تواضعا ، ويجيب الداعي ، من غني أو فقير ، أو دنيء
أو شريف .
كان يحب المساكين ويشهد جنائزهم ويعود مرضاهم ، ولا يحقر فقير
لفقره , ولا يهاب ملكا لملكه , وكان يركب الفرس , والبعير , والحمار ,
والبغلة , ويردف خلفه , ولا يدع أحدا يمشي خلفه .
خاتمه فضة وفصه منه , يلبسه في خنصره الأيمن وربما يلبسه
في الأيسر ..
كان يعصب على بطنه الحجر من الجوع ، وقد آتاه الله مفاتيح خزائن
الأرض ، ولكنه اختار الآخرة ..
كان يكثر الذكر ، دائم الفكر ، ويقل اللغو ، ويطيل الصلاة ، ويُقصر
الخطبة ، ويحب الطيب ولا يرده ، ويكره الروائح الكريهة ..
كان أكثر الناس تبسما ، وضحك في أوقات حتى بدت نواجذه ،
ويمزح ولا يقول إلا حقا ، ولا يجفو أحدا ، ويقبل عذر المعتذر إليه ..
كان يأكل بأصابعه الثلاث ويلعقهن ، ويتنفس في الشرب ثلاثا
خارج الإناء ..
كان يتكلم بجوامع الكلام ، وإذا تَكلم تكلم بكلام بَين فصل ، يحفظه
من جلس إليه ، ويعيد الكلام ثلاثا إذا لم تفهم حتى تفهم عنه ، ولا
يتكلم من غير حاجة ..
وقد جمع الله له مكارم الأخلاق ومحاسن الأفعال ، فكانت معاتبته تعريضا
وكان يأمر بالرفق ويحث عليه ، وينهي عن العنف ، ويحث على العفو
والصفح ، والحلم ، والأناة ، وحسن الخلق ومكارم الأخلاق ..
كان يحب التيامن في طهوره وتنعله ، وترجله ، وفي شأنه كله ، وكانت
يده اليسرى لخلائه وما كان من أذى ، وإذا اضطجع اضطجع على جنبه
الأيمن ، ووضع كفه اليمنى تحته خده الأيمن ، وإذا عرس قبيل الصبح
نصب ذراعه ووضع رأسه على كفه ..
كان مجلسه مجلس :
علم ، وحلم ، وحياء ، وأمانة , وصيانة , وصبر , وسكينة ,
ولا ترفع فيه الأصوات ، ولا تنتهك فيه الحرمات ، يتفاضلون
في مجلسه بالتقوى ، ويتواضعون ، ويوقرون الكبار ، ويرحمون
الصغار ، ويؤثرون المحتاج ، ويخرجون دعاة إلى الخير ..
كان يجلس على الأرض ، ويأكل على الأرض ، وكان يمشي مع الأرملة
والمسكين ، والعبد ، حتى يقضي له حاجته ، ومر على الصبيان يلعبون
فسلم عليهم ، وكان لا يصافح النساء غير المحارم.
كان يتألف أصحابه ويتفقدهم ، ويُكرم كريم كل قوم ، ويقبل بوجهه
وحديثه على من يحادثه ، حتى على أشر القوم يتألفهم بذلك ، ولم يكن
فاحشا ولا متفحشا ولا صخابا ، ولا يجزي بالسيئة السيئة بل يعفو
ويصفح ويحلم ، لم يضرب خادما ولا امرأة ولا شيئا قط , إلا أن
يجاهد في سبيل الله تعالى ..
ما خير بين شيئين إلا اختار أيسرهما ما لم يكن إثما , فإن كان إثما
كان أبعد الناس عنه.
جمع الله سبحانه له كمال الأخلاق ومحاسن الشيم وآتاه من العلم والفضل
وما فيه النجاة والفوز والسعادة في الدنيا والآخرة ما لم يؤت أحدا من
العالمين , وهو أمي لا يقرأ ولا يكتب , ولا معلم له من البشر ، واختاره
الله سبحانه على جميع الأولين والآخرين ، وجعل دينه للجن والناس
أجمعين إلى يوم الدين .



_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.roomsserver.net/launch.asp?room=5e92ccd1
زهرة فلسطين
مشرفه منتديات الاسره
مشرفه منتديات الاسره
avatar

ذكر عدد الرسائل : 344
العمر : 43
البلد : فلسطين
المزاج : فلسطين
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الا رســــول اللـــــــه   الإثنين فبراير 18, 2008 9:15 pm

اللهم صلى على خير الانام و بدر التمام رسولنا محمد و على اله و صحبة اجمعين
بارك الله فيك اخي ابو البراء
جعله الله في ميزان حسناتك
و اسمح لي اخي بان انقل هنا الوان من حب اصحاب رسول الله لنبينا العظيم صلى الله عليه و سلم لعلنا نقتدي بهم

ما أعظم هذا الحب!
× × ×
عطش أبو بكر الصديق

يقول سيدنا أبو بكر: كنا في الهجرة وأنا عطشان جدا ، فجئت بمذقة لبن فناولتها للرسول صلى الله عليه وسلم، وقلت له : اشرب يا رسول الله، يقول أبو بكر: فشرب النبي صلى الله عليه وسلم حتى ارتويت !!

لا تكذّب عينيك!! فالكلمة صحيحة ومقصودة، فهكذا قالها أبو بكر الصديق ..

هل ذقت جمال هذا الحب؟انه حب من نوع خاص ..!!أين نحن من هذا الحب!؟
× × ×

واليك هذه ولا تتعجب، انه الحب.. حب النبي أكثر من النفس ..

يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة [ أبو سيدنا أب ي بكر ]، وكان إسلامه متأخرا جدا وكان قد عمي، فأخذه سيدنا أبو بكر وذهب به إلى النبي صلى الله عليه وسلم ليعلن إسلامه ويبايع النبي صلى الله عليه وسلم

فقال النبي صلى الله عليه وسلم ' يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته، فذهبنا نحن إليه ' فقال أبو بكر: لأنت أحق أن يؤتى إليك يا رسول الله .. وأسلم أبو قحافة.. فبكى سيدنا أبو بكر الصديق، فقالوا له : هذا يوم فرحة، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك؟تخيّل .. ماذا قال أبو بكر..؟قال: لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي الآن ليس أبي ولكن أبو طالب، لأن ذلك كان سيسعد النبي أكثر ..

سبحان الله ، فرحته لفرح النبي أكبر من فرحته لأبيه أين نحن من هذا؟

× × ×

ثوبان رضي الله عنه
غاب النبي صلى الله عليه وسلم طوال اليوم عن سيدنا ثوبان خادمه وحينما جاء قال له ثوبان: أوحشتني يا رسول الله وبكى، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ' اهذا يبكيك ؟ ' قال ثوبان: لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك في الجنة ومكاني فذكرت الوحشة فنزل قول الله تعالى { وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا} [69] سورة النساء

× × ×

سواد رضي الله عنه
سواد بن عزيّة يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش فقال النبي صلى الله عليه وسلم للجيش :' استووا.. استقيموا '. فينظر النبي فيرى سوادا لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ' استو يا سواد' فقال سواد: نعم يا رسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سوادا في بطنه قال: ' استو يا سواد '، فقال سواد: أوجعتني يا رسول الله، وقد بعثك الله بالحق فأقدني ! فكشف النبي عن بطنه الشريفة وقال:' اقتص يا سواد'. فانكب سواد على بطن النبي يقبلها . يقول: هذا ما أردت وقال: يا رسول الله أظن أن هذا اليوم يوم شهادة فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن تمس جلدي جلدك

...ما رأيك في هذا الحب؟


× × ×


وأخيرا لا تكن أقل من الجذع....

كان النبي صلى الله عليه وسلم يخطب في مسجده قبل أن يقام المنبر بجوار جذع الشجرة حتى يراه الصحابة .. فيقف النبي صلى الله عليه وسلم يمسك الجذع، فلما بنوا له المنبر ترك الجذع وذهب إلى المنبر 'فسمعنا للجذع أنينا لفراق النبي صلى الله عليه وسلم، فوجدنا النبي صلى الله عليه وسلم ينزل عن المنبر ويعود للجذع ويمسح عليه ويقول له النبي صلى الله عليه وسلم :' ألا ترضى أن تدفن هاهنا وتكون معي في الجنة؟ '. فسكن الجذع ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جرح الزمان
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 291
تاريخ التسجيل : 03/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: الا رســــول اللـــــــه   الإثنين فبراير 18, 2008 9:47 pm

هلا ابو البراء .................

لا يسع الكلمات غير قول جزاك


الله كل خير ..............
وجزاكي الله كل خير زهرة فلسطين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابو البراء
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 127
العمر : 31
البلد : فلسطين
العمل/الترفيه : فلسطيني
المزاج : فلسطيني
تاريخ التسجيل : 14/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: الا رســــول اللـــــــه   الإثنين فبراير 18, 2008 10:25 pm


اللهم صل وسلم على خير البشر
معلم الناس الخير
المبعوث رحمة للعالمين
بارك الله بك اخت زهرة فلسطين
فلقد زينت الموضوع باحلى حلة
واثريتنا بمعلومات قيمة ورائعة
فأين نحن من حب الصحابة لرسولنا رسول الله عليه افضل الصلاه واتم التسليم
فلك مني كل الاحترام
وانت اخي جرح الزمان لك مني جزيل الشكر
واصلي واسلم مرة اخرى على حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
وسحق الله كل من يحاول تدنيس صورته او الاستهزاء به صلى الله عليه يا حبيبنا


_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.roomsserver.net/launch.asp?room=5e92ccd1
 
الا رســــول اللـــــــه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الفلسطيني :: القسم الاسلامي :: منتدى الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: